اخبار وطنية

تونسيون يطلقون حملة مساندة لفائدة المتضررين من قرارات الحكومة

أطلق عدد من المواطنين التونسيين على مواقع التواصل الإجتماعي حملة “سيب القهاوي و المطاعم و الأسواق يسترزقو ما نحبش نتعشى و هوما يباتو بلاش”.

وتأتي هذه الحملة على خلفية الإجراءات الجديدة التي أعلنت عنها رئاسة الحكومة أمس الأربعاء في إطار مجابهة فيروس كورونا.

وتتمثل أبرز هذه الإجراءات في غلق الأسواق الأسبوعية ومنع التجمعات  وإعلان حظر الجولان في كل الولايات من 7 مساء  إلى الخامسة صباحا بداية من 9 افريل الجاري و إلى غاية يوم 30 من نفس الشهر.

وقد عبر المواطنون عن تضامنهم مع أصحاب المقاهي واستيائهم من الإجراءات التي اتخذتها الحكومة خاصة وأنها تعود بالضرر أكثر على هؤلاء الفئة الذين يباشرون أعمالهم خلال شهر رمضان بعد وقت الافطار أي في الوقت الذي أعلنت فيه الحكومة عن بدأ حظر الجولان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى